الاثنين 06 شعبان 1441 هـ - 30 مارس 2020 م

تسعى الهيئة العامة للصناعات العسكرية إلى تمكين قطاع الصناعات العسكرية في المملكة العربية السعودية ليصبح رافداً رئيسياً لاقتصاد المملكة ومساهماً أساسياً في توفير فرص العمل للشباب السعودي، ودفع عجلة التنمية عبر تعزيز العائدات غير النفطية بمقدار 186 مليار ريال، بالإضافة إلى تحقيق 5 أولويات وطنية رئيسية؛ هي: 

 

  • رفع الجاهزية العسكرية

  • تعزيز الاستقلالية الاستراتيجية

  • تعزيز التشغيل المشترك بين كافة الجهات الأمنية والعسكرية

  • تطوير قطاع صناعات عسكرية محلية مستدام

  • رفع الشفافية وكفاءة الإنفاق